برعاية معالي مدير جامعة الملك خالد

رعاية معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود، رعى وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور ماجد الحربي، حفل تتويج الفائزين في المسابقة الوطنية الأولى في التصوير الضوئي التي أقيمت بمناسبة اليوم الوطني الـ84 للمملكة العربية السعودية تحت مسمى (الوطن في صورة)، اليوم (الأربعاء) وذلك بمقر المدينة الجامعية بأبها. وفور وصول الحربي مقر الحفل تجول في المعرض المصاحب الذي احتوى على الصور الفائزة بالمسابقة وعدد من الصور المتميزة، وأكد في كلمة ألقاها بهذه المناسبة أن المسابقة جاءت لتعزيز الانتماء والولاء الوطني لدى أفراد المجتمع، ومساهمة من الجامعة في المناسبات الوطنية، لإظهار اسمها في مسابقات وطنية من خلال إشراك أكبر شريحة في مسابقاتها وأنشطتها الوطنية، وتشجيع المواهب الشابة، والتعريف بهم، وتنمية مواهبهم الفوتوغرافية، من خلال تشجيعهم على استلهام اليوم الوطني المجيد في أعمالهم، وتخليد هذا اليوم بعدسات المبدعين. بعد ذلك رصدت الجوائز المالية للأعمال الفائزة بالمراكز المتقدمة التي تقدر بـ 50 ألف ريال، حيث حقق المركز الأول أبرار بنت عمر باوجيه من مدينة جدة، فيما حصل على المركز الثاني علي بن حسين القدسي من مدينة أبها، وتوج ماجد بن أحمد التيهاني من أبها بالمركز الثالث، فيما حصدت نورة بنت رشيد الخرفي من الخرج المركز الرابع، ورشحت جائزة لجنة التحكيم عويد بن حمد العويد من القصيم. وفي ذات السياق أكد المدير الفني ورئيس لجنة التحكيم الدكتور علي مرزوق، أن المنافسة جاءت لتحقق جملة من الأهداف تتمثل في تعزيز حب الوطن لدى أفراد المجتمع، ومساهمة من الجامعة في المناسبات الوطنية من خلال إشراك أكبر شريحة من المبدعين في مسابقاتها وأنشطتها الوطنية المتنوعة، إضافة إلى تشجيع المواهب الشابة والتعريف بإبداعاتهم وتنمية مواهبهم الفوتوغرافية. وعن ضوابط عمل وفرز المسابقة أوضح أن المسابقة انطلقت برفع الأعمال على رابط إلكتروني، تلا ذلك إجازة المشاركات وتحكيم الأعمال من قبل لجنة تحكيم متخصصة فرزت المطابق منها للشروط في المرحلة الأولى، وفي المرحلة الثانية اختارت أربعة أعمال للفوز بجوائز المسابقة، وأضاف تقديراً للتنافس الفني الرائع اقترحت اللجنة جائزة خامسة باسم جائزة "لجنة التحكيم".